Tuesday, June 30, 2015

عصير التوت البرّي قد يساعد على الوقاية من أمراض القلب وعوامل خطر السكّري


Cranberries contain more naturally occurring polyphenols than most other common fruits. New research published in the Journal of Nutrition suggests that drinking two glasses of low-calorie cranberry juice a day could lower risk of any number of chronic il
كشفت الدراسة أنّ التوت البريّ الغني بالبوليفينول مقاربة نمط حياة مستدامة لصحة أفضل

ليكفيل. ميدلبورو، ماساتشوستس - يوم الثُّلَاثاء 30 يونيو 2015 [ME NewsWire]

  (بزنيس واير): كشفت دراسة1 جديدة أنّ تناول شراب عصير التوت البريّ ذو السعرات الحراريّة المنخفضة قد يساعد على التقليل من خطر الإصابة بالأمراض المزمنة التي تُصنّف ضمن الأسباب الرئيسيّة للوفيات حول العالم، بما في ذلك أمراض القلب والسكّري والسكتة الدماغيّة. وتمّ الترحيب بهذا الاكتشاف باعتبار أنّ منظمة الصحة العالميّة تُحمّل هذ الأمراض الثلاثة مسؤوليّة 15.6 مليون حالة وفاة سنويّاً من جميع أنحاء العالم2. وتُعتبر هذه الأمراض من بين الحالات الصحيّة الأكثر انتشاراً وكلفةً، لكنّها أيضاً لحسن الحظّ ضمن الأمراض التي يمكن الوقاية منها بشكل فعال من خلال التدخّل الغذائي. وهنا يبرز دور هذه الدراسة، فهي تبيّن أنّ التوت البريّ يشكّل مصدراً غنيّاً لمكوّنات وقائيّة –تدعى البوليفينولات– التي تدعم الدفاعات الطبيعيّة في الجسم وتساعد على تحقيق حياة متوازنة من أجل تحسين الصحة.

رشفة عصير لصحّة أفضل

ولاكتشاف مدى مساهمة التوت البريّ الغنيّ بالبوليفينول في صحّة كامل الجسم، قام باحثون من وزارة الزراعة الأمريكيّة بتأمين وجبات غذائيّة طوال ثمانية أسابيع لـ56 من المتطوعين البالغين الذين يتمتّعون بصحّة جيّدة (بمعّدل عمر 50 عام). وتناولت مجموعة من المتطوعين كوباً (سعة 8 أونصات) من عصير التوت البريّ ذو السعرات الحرارية المنخفضة مرّتَين يومياً (بمجموع 16 أونصة). أمّا المجموعة الثانية، فتناولت شراباً وهميّاً يتمتّع بنفس اللون والطعم.

وقالت كريستينا كو، حائزة على شهادة دكتوراه ومديرة علوم الأبحاث لدى "أوشن سبراي": "عند بداية ونهاية التجربة، قام الباحثون بأخذ مقاييس مثل ضغط الدم، ومستويات السكّر في الدم، والدهون في الدم، بالإضافة إلى البروتين الإرتكاسي ’سي‘ الذي يُشكّل دليلاً على وجود التهاب. وتجتمع كلّ هذه المقاييس لتعطي تحذيراً. وكلّما تفاقمت هذه الأرقام لدى الشخص، زاد احتمال مواجهة حالات صحية مثل السكّري أو أمراض القلب أو السكتة الدماغيّة في المستقبل".

وتحسّنت كافة هذه المقاييس لدى الأشخاص الذين شربوا كوبَين في اليوم من عصير التوت البريّ ذو السعرات الحراريّة المنخفضة. إنّه تغيير منطقي، ويُمكن ربطه بانخفاض خطر أمراض القلب بنسبة 10 في المائة وانخفاض خطر السكتة الدماغيّة بنسبة 15 في المائة.3 ومن الملاحظ أنّ انخفاض أرقام ضغط الدم وحدها تساوى مع الأرقام التي حقّقتها حميات غذائيّة متميّزة مثل حمية "داش" (المقاربات الغذائية لوقف ارتفاع ضغط الدم)4 التي تُشكّل نمطاً غذائيّاً تمّ فرضه كمعيار ذهبي لخفض ضغط الدم بعد عددٍ من الدراسات الناجحة التي أجرتها معاهد الصحة الوطنيّة الأمريكيّة.

مفعم بالبوليفينولات

وأضافت الدكتورة كو قائلةً: "تقترح هذه النتائج أنّ البوليفينولات تساعد على حماية أجسادنا، وأنّها قد تكون متفوّقة في الوقاية من عددٍ كبيرٍ من الأمراض. ولحسن حظنا، يُشكّل كوب واحد من عصير التوت البريّ مصدراً غنيّاً بالبوليفينولات. ونجد ضمن الفاكهة الأكثر استهلاكاً في حمياتنا الغذائيّة أنّ التوت البرّي يتمتّع ببعض أعلى مستويات البوليفينولات – أكثر من التفاح أو التوت أو العنب أو الكرز".

ويُشكّل إدخال نوع التوت هذا، الذي يتمتّع بطعمٍ لاذع، في حميتنا اليوميّة أسلوب حياة مستدام وعملي يحمل وعوداً بارزةً لتحسين الصحّة. وبالإضافة إلى التأثيرات الأيضيّة القلبيّة للبوليفينولات، يحتوي التوت البريّ أيضاً على البروأنتوسيانيدين التي قد تساعد على منع بعض الجراثيم من البقاء داخل الجسم.

سجلّ صحّة لكامل الجسم

وتأتي نتائج فريق الباحثين في وزارة الزراعة الأمريكيّة بأنّ شرب عصير التوت البرّي قد يساهم بخفض خطر الأمراض في أعقاب أبحاث داعمة تتبنى منتجات التوت البرّي كجزءٍ من حمية غذائيّة صحيّة وأسلوب حياة متوازن. وكشفت دراستان جديدتان5،6 قامتا بتحليل بيانات سجلت على مدى أربعة أعوام من استقصاء الصحة الوطنية وفحص التغذية التابع لمركز مكافحة الأمراض أنّ الأشخاص الذين ما يشربون عصير التوت البرّي بشكل منتظم يكونون أكثر قابليّة للتمتّع بوزن طبيعي، ويمتلكون محيط خصر أصغر بشكلٍ ملحوظ، ويُظهرون خصائص محسّنة لصحّة القلب. وعند إضافة هذه المنافع على السجل المعروف للتوت البرّي في الحفاظ على صحّة المسالك البوليّة، نحصل على مقوّمات التوت البرّي المميّزة.

للاطّلاع على المزيد من المعلومات حول المنافع الصحيّة للتوت البرّي، يرجى زيارة الرابط الإلكتروني التالي: www.cranberryhealth.com.

لمحة عن "أوشن سبراي"

تعتبر "أوشن سبراي" تعاونيّة زراعيّة حيويّة يمتلكها أكثر من 700 مربّي توت بريّ وجريب فروت في الولايات المتحدة الأمريكيّة وكندا وتشيلي، ساعدوا في الحفاظ على أسلوب الحياة الزراعية العائليّة طوال أجيال. تمّ تأسيس "أوشن سبراي" في عام 1930، وهي حاليّاً أهمّ صانع في العالم لعصائر التوت البرّي ومشروبات العصير والتوت البرّي المجفف بالإضافة إلى كونها العلامة الأكثر مبيعاً ضمن فئة العصائر المعلبة في أميركا الشماليّة. ويتواجد حاليّاً التوت البرّي الخاصّ بالتعاونيّة في أكثر من ألف منتج صحيّ ولذيذ في أكثر من 90 دولة حول العالم. تضمّ "أوشن سبراي" أكثر من 2200 موظف وحوالي 20 منشأة لتجميع ومعالجة التوت البرّي، وهي تلتزم بإدارة عملنا بطريقة تحترم مجتمعاتنا وموظفينا والبيئة. وخلال السنة الماليّة 2014، حقّقت "أوبن سبراي" مبيعات إجماليّة بقيمة تتخطى مليارَي دولار أمريكي. للاطلاع على المزيد من المعلومات، يرجى زيارة الرابط الإلكتروني www.oceanspray.com أو www.oceanspray.coop.

1 نوفوتني جيه وآخرون؛ "استهلاك عصير التوت البرّي يخفّض إشارات الخطر الأيضي القلبي، بما في ذلك ضغط الدم والبروتين الارتكاسي ’سي‘ الدوراني وثلاثي الغليسريد وتركيز الجلوكوز لدى البالغين"؛ مجلة "ذا جورنال أوف نوتريشن" لعام 2015؛ http://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/25904733

2 منظمة الصحة العالمية؛ "لائحة الوقائع عن أهمّ عشرة أسباب للوفاة"؛ المركز الإعلامي لمنظمة الصحة العالمية في عام 2014؛ http://www.who.int/mediacentre/factsheets/fs310/en/

3 كولينز آر وآخرون؛ "ضغط الدم والسكتة الدماغيّة ومرض القلب التاجي – الجزء الثاني. تخفيضات قصيرة الأمد لضغط الدم: لمحة عن تجارب عشوائيّة للعقاقير في سياقها الوبائي"؛ مجلة "لانسيت" في عام 1990؛ 335:827-38؛ http://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/1969567

4 هيلر إم؛ "ما هي حمية ’داش‘ الغذائيّة؟ خطّة الطعام بحسب حمية ’داش‘ الغذائيّة"؛ 2015؛ http://dashdiet.org/what_is_the_dash_diet.asp

5 دوفي كيه جيه وآخرون؛ "يتمتّع مستهلكوا مشروب التوت البرّي من البالغين بمقادير أكثر من المواد المغذية الرئيسية ومقاييس أفضل من ناحية تركيبة الجسم بالمقارنة مع غير المستهلكين: استقصاء الصحة الوطنية وفحص التغذية 2005-2008"؛ "نوتريينتس" لعام 2013؛ 5.12:4938-49؛ http://www.mdpi.com/2072-6643/5/12/4938/htm

6 دوفي كيه جيه وآخرون؛ " يتمتّع مستهلكوا مشروب التوت البرّي من البالغين بمستويات أكثر انخفاضاً من البروتين الارتكاسي ’سي‘ بالمقارنة مع غير المستهلكين"؛ "نوتريشن ريسرتش" لعام 2015؛ 35.2:91-174؛ http://dx.doi.org/10.1016/j.nutres.2014.11.005

إنّ نصّ اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أمّا الترجمة فقد قدِمتْ للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنصّ اللغة الأصلية الذي يمثّل النسخة الوحيدة ذات  التأثير القانوني.

Contacts

الاتصالات الإعلامية

"ويبر شاندويك" لصالح "أوشن سبراي"

كريستين جاري

 202-585-2898

البريد الإلكتروني: cgary@webershandwick.com

Cranberry Juice May Help Protect Against Heart Disease and Diabetes Risk Factors


Cranberries contain more naturally occurring polyphenols than most other common fruits. New research published in the Journal of Nutrition suggests that drinking two glasses of low-calorie cranberry juice a day could lower risk of any number of chronic ilStudy finds polyphenol-rich cranberries to be a sustainable lifestyle approach to better health

LAKEVILLE-MIDDLEBORO, Mass. - Tuesday, June 30th 2015 [ME NewsWire]

(BUSINESS WIRE)-- A new study1 reveals that drinking low-calorie cranberry juice cocktail may help lower the risk of chronic diseases that rank among the leading causes of death worldwide, including heart disease, diabetes and stroke. The finding is welcome news considering the World Health Organization estimates the trio of diseases annually claim 15.6 million lives around the globe.2 These illnesses are among the most common and costly health conditions, but fortunately, they are also among the most preventable through dietary intervention. That’s where this research comes in. It shows that cranberries provide a rich source of protective compounds - called polyphenols – that support our body’s natural defenses and help us achieve a balanced lifestyle to improve health.

Sipping Your Way to Better Health

To discover the extent to which polyphenol-rich cranberries can bolster whole-body health, researchers from the United States Department of Agriculture (USDA) provided eight weeks’ worth of meals to 56 healthy adult volunteers (average 50 years of age). One group drank a glass (8 oz) of low-calorie cranberry juice twice daily (16 oz total). Meanwhile, the other group drank a placebo beverage with a similar color and flavor.

“At the start and end of the experiment, the researchers measured things like blood pressure, blood sugar levels, blood lipids, as well as C-reactive protein, a marker of inflammation,” explained Christina Khoo, PhD, Director of Research Sciences at Ocean Spray. “All of these measurements come together to tell a story. The worse off these numbers are in an individual, the more likely he or she will face a health condition like diabetes, heart disease or stroke in the future.”

Individuals drinking two glasses of low-calorie cranberry juice a day improved across all these measures. It’s a change that adds up, and could be associated with a 10 percent lower risk of heart disease and a 15 percent lower risk of stroke.3 Of note, the reductions in blood pressure numbers alone matched those achieved from top-rated diets such as DASH (Dietary Approaches to Stop Hypertension)4; an eating pattern established as the gold standard for lowering blood pressure after several successful studies by the National Institutes of Health.

Power-Packed with Polyphenols

“These findings suggest that polyphenols help to protect our bodies, and may be adept at keeping a large number of ailments at bay,” said Dr. Khoo. “Luckily for us, a rich source of polyphenols is only a glass of cranberry juice away. Among the commonly consumed fruits in our diets, cranberries boast some of the highest levels of polyphenols – more than apples, blueberries, grapes or cherries.”

Incorporating these tart-tasting berries into our daily diets is a sustainable and practical lifestyle approach that holds notable promise for improving health. In addition to the cardiometobolic effects of polyphenols, cranberries also contain unique proanthocyanidins (PACs) that may help prevent certain bacteria from sticking inside the body.

Track Record of Whole-Body Health

The findings by the team of USDA researchers that drinking cranberry juice could lower disease risk comes on the heels of supporting research that further espouses cranberry products as part of a healthy diet and balanced lifestyle. Two recent studies5,6 analyzing four years’ worth of data from the Center for Disease Control’s National Health and Nutrition Examination Survey (NHANES), found that those who regularly drink cranberry juice are more likely to be normal weight, have significantly lower waist circumference and showcase improved heart health characteristics. Add these benefits to cranberry’s known track record of maintaining urinary tract health, and you have the makings of quite the all-star berry.

For more information on the health benefits of cranberries, visit www.cranberryhealth.com.

About Ocean Spray

Ocean Spray is a vibrant agricultural cooperative owned by more than 700 cranberry and grapefruit growers in the United States, Canada and Chile who have helped preserve the family farming way of life for generations. Formed in 1930, Ocean Spray is now the world’s leading producer of cranberry juices, juice drinks and dried cranberries and is the best-selling brand in the North American bottled juice category. The cooperative’s cranberries are currently featured in more than a thousand great-tasting, good-for-you products in over 90 countries worldwide. With more than 2,200 employees and nearly 20 cranberry receiving and processing facilities, Ocean Spray is committed to managing our business in a way that respects our communities, employees and the environment. In fiscal year 2014, Ocean Spray posted gross sales of over $2 billion. For more information visit www.oceanspray.com or www.oceanspray.coop

1 Novotny, J et al. “Cranberry Juice Consumption Lowers Markers of Cardiometabolic Risk, Including Blood Pressure and Circulating C-Reactive Protein, Triglyceride, and Glucose Concentrations in Adults.” The Journal of Nutrition. 2015; http://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/25904733 2 World Health Organization. “Top 10 Causes of Death Fact Sheet.” WHO Media Centre. 2014. http://www.who.int/mediacentre/factsheets/fs310/en/ 3 Collins, R et al. “Blood Pressure, Stroke, and Coronary Heart Disease. Part 2, Short-Term Reductions in Blood Pressure: Overview of Randomised Drug Trials in Their Epidemiological Context.” Lancet. 1990; 335:827–38. http://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/1969567 4 Heller, M. “What Is the DASH Diet?” The DASH Diet Eating Plan. 2015. http://dashdiet.org/what_is_the_dash_diet.asp 5 Duffey KJ et al. “Adult Cranberry Beverage Consumers Have Healthier Macronutrient Intakes and Measures of Body Composition Compared to Non-Consumers: National Health and Nutrition Examination Survey (NHANES) 2005–2008.” Nutrients. 2013; 5.12:4938-49. http://www.mdpi.com/2072-6643/5/12/4938/htm 6 Duffey KJ et al. “Adult consumers of cranberry juice cocktail have lower C-reactive protein levels compared with nonconsumers.” Nutrition Research. 2015; 35.2: 91-174 http://dx.doi.org/10.1016/j.nutres.2014.11.005

Contacts

Media Contact:

Weber Shandwick for Ocean Spray

Christine Gary, 202-585-2898

cgary@webershandwick.com

Le jus de canneberge peut aider à se protéger contre les facteurs de risque associés aux maladies cardiaques et au diabète


Cranberries contain more naturally occurring polyphenols than most other common fruits. New research published in the Journal of Nutrition suggests that drinking two glasses of low-calorie cranberry juice a day could lower risk of any number of chronic il
Une étude conclut que la canneberge, riche en polyphénols, constitue une solution durable favorable à la santé

LAKEVILLE-MIDDLEBORO, Massachusetts. - Mardi 30 Juin 2015 [ME NewsWire]

(BUSINESS WIRE)--Une nouvelle étude1 révèle que le fait de boire un cocktail à faible teneur en calories à base de canneberge peut aider à diminuer le risque de maladies chroniques figurant parmi les principales causes de décès à travers le monde, dont les maladies cardiaques, le diabète et les AVC. Ces constatations constituent une bonne nouvelle, car l'Organisation mondiale de la santé estime que ces trois maladies sont à l'origine, chaque année, de 15,6 millions de décès dans le monde entier. 2 Ces maladies sont parmi les affections les plus courantes et les plus onéreuses, mais heureusement, elles figurent également parmi les plus évitables via un régime alimentaire. C'est ici que cette étude intervient. Elle montre que la canneberge fournit une riche source de composés protecteurs - appelés polyphénols - qui soutiennent nos défenses corporelles naturelles et nous aident à obtenir un style de vie équilibré améliorant notre état de santé.

Siroter pour améliorer sa santé

Pour évaluer dans quelle mesure la canneberge, riche en polyphénols, renforcerait la santé du corps dans son ensemble, les chercheurs du Ministère de l'Agriculture des États-Unis (USDA) ont fourni des repas pendant une période de huit semaines à 56 volontaires adultes sains (moyenne d'âge 50 ans). Un groupe a bu un verre (8 oz) de jus de canneberge peu calorique deux fois par jour (16 oz au total), tandis que le second groupe a bu une boisson placebo à la couleur et au goût similaires.

« Au début et à la fin de cette expérience, les chercheurs ont mesuré la tension artérielle, la glycémie, le taux de lipides dans le sang, ainsi que celui de la protéine C-réactive - un marqueur d'inflammation », a expliqué Christina Khoo, PhD, directrice des Sciences de la Recherche chez Ocean Spray. « Une fois rassemblées, toutes ces mesures racontent une histoire. Plus ces chiffres sont mauvais chez un individu, plus ce dernier est susceptible de contracter, à l'avenir, une affection tels le diabète, les maladies cardiaques ou les AVC. »

Les individus ayant bu deux verres de jus de canneberge peu calorique par jour ont vu toutes leurs mesures s'améliorer. Ces changements sont cumulatifs et pourraient être associés à un risque inférieur de 10 % de contracter une maladie cardiaque, et de 15 % de subir un AVC. 3 Il convient de remarquer que la baisse de la tension artérielle, à elle seule, correspond à celle obtenue via des régimes de premier plan tels DASH (Dietary Approaches to Stop Hypertension)4 ; un modèle alimentaire qui est la norme pour réduire la tension artérielle, d'après plusieurs études réussies réalisées par les National Institutes of Health.

Propulsé aux polyphénols

« Ces conclusions suggèrent que les polyphénols aident à protéger notre corps et peuvent contribuer à prévenir un grand nombre de maladies », a déclaré la Dre Khoo. « Heureusement pour nous, il suffit de boire un verre de jus de canneberge pour bénéficier d'une riche source de polyphénols. Parmi les fruits que nous consommons couramment dans le cadre d'une alimentation ordinaire, la canneberge possède l'un des taux les plus élevés de polyphénols - plus que les pommes, les myrtilles, le raisin ou les cerises. »

En incorporant ces baies acidulées à notre alimentation quotidienne, nous assurons une approche de style de vie durable et pratique, particulièrement prometteuse en termes d'amélioration de l'état de santé. Outre les effets cardio-métaboliques des polyphénols, la canneberge contient également des proanthocyanidines uniques qui contribuent à prévenir l'adhésion de certaines bactéries à l'intérieur du corps.

Antécédents de santé du corps tout entier

La conclusion obtenue par l'équipe des chercheurs de l'USDA selon laquelle le fait de boire du jus de canneberge peut réduire le risque de contracter une maladie fait suite à des études allant dans ce sens, selon lesquelles les produits à base de canneberge permettent d'assurer une alimentation équilibrée et un style de vie équilibré. Deux études récentes 5,6 analysant des données collectées sur quatre ans par le Center for Disease Control’s National Health and Nutrition Examination Survey (NHANES), ont révélé que les personnes buvant régulièrement du jus de canneberge sont davantage susceptibles de présenter un poids normal, un tour de taille considérablement réduit et de meilleures caractéristiques de santé cardiaque. Ajoutez ces bénéfices aux antécédents connus de la canneberge en termes de maintien de la santé de l'appareil urinaire, et vous obtenez la baie de choix.

Pour de plus amples informations au sujet des bénéfices de la canneberge pour la santé, visitez www.cranberryhealth.com.

À propos d'Ocean Spray

Ocean Spray st une coopérative agricole dynamique appartenant à plus de 700 cultivateurs de canneberges et de pamplemousses aux États-Unis, au Canada et au Chili, qui aident à préserver le mode de vie des exploitations agricoles familiales depuis plusieurs générations. Formée en 1930, Ocean Spray est aujourd’hui le premier producteur mondial de jus de canneberge, de boissons de jus de fruits et de canneberges séchées et elle est la marque la plus vendue en Amérique du Nord dans la catégorie des jus en bouteille. Les canneberges de la coopérative sont actuellement intégrées dans plus de mille produits savoureux et bons pour la santé dans plus de 90 pays du monde entier. Avec plus de 2.200 employés et près de 20 installations de réception et de traitement de canneberges, Ocean Spray est engagée dans le maintien de notre activité d’une manière respectueuse des communautés, des employés et de l’environnement. Au cours de l’exercice 2014, Ocean Spray a affiché des ventes brutes de plus de 2 milliards de dollars. Pour de plus amples informations, visitez www.oceanspray.com ou www.oceanspray.coop

1 Novotny, J et al. “Cranberry Juice Consumption Lowers Markers of Cardiometabolic Risk, Including Blood Pressure and Circulating C-Reactive Protein, Triglyceride, and Glucose Concentrations in Adults.” The Journal of Nutrition. 2015; http://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/25904733 2 World Health Organization. “Top 10 Causes of Death Fact Sheet.” WHO Media Centre. 2014. http://www.who.int/mediacentre/factsheets/fs310/en/ 3 Collins, R et al. “Blood Pressure, Stroke, and Coronary Heart Disease. Part 2, Short-Term Reductions in Blood Pressure: Overview of Randomised Drug Trials in Their Epidemiological Context.” Lancet. 1990; 335:827–38. http://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/1969567 4 Heller, M. “What Is the DASH Diet?” The DASH Diet Eating Plan. 2015. http://dashdiet.org/what_is_the_dash_diet.asp 5 Duffey KJ et al. “Adult Cranberry Beverage Consumers Have Healthier Macronutrient Intakes and Measures of Body Composition Compared to Non-Consumers: National Health and Nutrition Examination Survey (NHANES) 2005–2008.” Nutrients. 2013; 5.12:4938-49. http://www.mdpi.com/2072-6643/5/12/4938/htm 6 Duffey KJ et al. “Adult consumers of cranberry juice cocktail have lower C-reactive protein levels compared with nonconsumers.” Nutrition Research. 2015; 35.2: 91-174 http://dx.doi.org/10.1016/j.nutres.2014.11.005

Le texte du communiqué issu d’une traduction ne doit d’aucune manière être considéré comme officiel. La seule version du communiqué qui fasse foi est celle du communiqué dans sa langue d’origine. La traduction devra toujours être confrontée au texte source, qui fera jurisprudence.

Contacts

Contact médias :

Weber Shandwick pour Ocean Spray

Christine Gary, 202-585-2898

cgary@webershandwick.com

المستشفى الجامعي الرائد في تركيا يعتمد تقنية ماسيمو إس بي إتش بي لمراقبة مستوى الهيموغلوبين في الدم بشكل متواصل من دون جراحة

نيوشاتيل، سويسرا - يوم الثُّلَاثاء 30 يونيو 2015 [ME NewsWire]

 (بزنيس واير): أعلنت "ماسيمو" (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز NASDAQ: MASI) أن مركز "تورجوت أوزال" الطبي في مستشفى الكبد في ملاطيا، في تركيا، قام بتركيب تقنية قياس مستوى الهيموغلوبين الكامل (’إس بي إتش بي‘) المتواصل ومن دون جراحة من "ماسيمو" لمراقبة المرضى الذين خضعوا لجراحة.

ويعتبر "إس بي إتش بي" قياساً ثورياً يقوم بقياس مستوى الهيموغلوبين الكامل في الدم من دون جراحة وبشكل متواصل ويقدم رؤية في الوقت الفعلي للتغييرات – أو نقص التغييرات-  في الهيموغلوبين بين عمليات سحب الدم الجائرة. وتتوافر قيَم الهيموغلوبين المخبرية فقط بشكل متقطع وهي تتعرّض للتأخير غالباً. وبإمكان الاختصاصيين السريريين تقدير خسارة الدم ولكن هذا الأمر من شأنه أن يبالغ أو يقلل من شأن خسارة الدم الفعلية.(1،2)

وفي هذا السياق قال البروفسور د. حسين إلكسين توبراك، طبيب التخدير في مركز "تورجوت أوزال" الطبي: "في حالات عديدة من النزف الحاد خلال عملية زراعة الكبد، اضطررنا إلى نقل الدم إلى المريض من دون أن تكون لدينا فرصة لإرسال عيّنة أو الوقت المطلوب للحصول على النتائج. وأحياناً تخطت كمية الدم التي تم نقلها إلى المريض تلك التي يحتاج إليها. إلا أنني قادر اليوم  بفضل مراقبة ’إس بي إتش بي‘ الروتينية من مشاهدة مستوى النزف والتأثير العلاجي فوراً".

وتقدم مراقبة مستوى الهيموغلوبين الكامل في الدم "إس بي إتش بي" معلومات إضافية بين عمليات سحب الدم الجائرة عندما:

    يكون توجّه "إس بي إتش بي" مستقراً بينما يظنّ الاختصاصي السريري أن مستوى الهيموغلوبين في طور الانخفاض
    يكون توجّه "إس بي إتش بي" آخذاً في الارتفاع بينما يظنّ الاختصاصي السريري أن مستوى الهيموغلوبين لا يرتفع بالسرعة الكافية
    يكون توجه "إس بي إتش بي" في طور الانخفاض بينما يظن الاختصاصي السريري أن مستوى الهيموغلوبين منخفضاً.

وفي معرض تعليقه على هذا الأمر قال جو كياني، المؤسس والرئيس التنفيذي لـ"ماسيمو": "يعتبر مركز ’تورغوت أوزال‘ من بين أهم 5 مستشفيات في العالم في مجال زراعة الكبد. وقد تم تصميم مستشفاهم ليكون الأحدث في البلاد. وهم يستخدمون بالفعل تقنية قياس نسبة الأكسجين في الدم عن طريق النبض باعتماد نظام ’القياس أثناء الحركة والتروية المنخفضة‘ الذي يعرف بـ’إس إي تي‘ الخاص بنا. نحن سعداء لمعرفة أنهم يعتمدون تقنية ’إس بي إتش بي‘ من خلال منصة مراقبة واتصال المرضى ’روت‘ الخاصة بـ’ماسيمو‘".

ويقع مركز "تورجوت أوزال" الطبي في حرم جامعة "إينونو". ويتألف المستشفى من 16 طابقاً ويضم 1024 سريراً و31 قسماً و12 وحدة عناية فائقة و26 غرفة عمليات. ويقوم المركز الطبي بالإضافة إلى زراعة الكبد، بإجراء عمليات زراعة الكلى وزراعة النخاع العظمي ومعالجة إصابات الحروق.

وفي الولايات المتحدة، يتم وصف أدوات وأجهزة استشعار قياس نسبة الأكسجين في الدم من خلال النبض باعتماد نظام "القياس أثناء الحركة والتروية المنخفضة" (’إس إي تي‘) لتوفير مراقبة من دون جراحة  لمستوى تشبع الدم بالأكسجين خلال الحركة (’إس بي أو 2‘) وسرعة النبضات (بي آر)، وقياس مستوى الكربون في الهيموغلوبين (إس بي سي أو)، والميثيموغلوبين (إس بي ميت‘) وتركيز الهيموغلوبين الإجمالي (جي/دي إل إس بي إتش بي) و/أو سرعة التنفس (’آر آر إيه‘).  . وتهدف مراقبة مستوى الهيموغلوبين الكامل (إس بي إتش بي)،  إلى دعم ، قياسات المختبر وليس الحلول مكانها. ويجب تحليل عينات الدم من خلال أدوات مخبرية عند الإمكان قبل اتخاذ القرار السريري.

@MasimoInnovates | #Masimo

1 – إيبي إن. وآخرون. مجلة التخدير الهندية, 2006؛ (1)50: 35-38

2- رام جي. جي. وآخرون، "شن ج. تروماتول". 2014؛ (4)17: 225-8

لمحة عن "ماسيمو"

شركة "ماسيمو" (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمزNASDAQ: MASI ) هي الشركة العالمية الرائدة في مجال تقنيات المراقبة من دون جراحة التي تحسّن رعاية المريض بشكل ملحوظ ما يساعد على حل المشاكل "غير القابلة للحل". في عام 1995، أطلقت الشركة لأول مرة قياس نسبة الأكسجين في الدم عن طريق النبض باعتماد نظام "القياس أثناء الحركة والتروية المنخفضة" الذي يعرف بـ"ماسيمو إس إي تي" والذي يساعد على التخلص كلياً من الإنذارات الكاذبة ورفع قدرة قياس نسبة الأكسجين في الدم ونبضات القلب على مساعدة الاختصاصيين السريريين على الكشف على الأحداث التي تهدد الحياة. وقد أظهرت أكثر من 100 دراسة مستقلة وموضوعية أن "ماسيمو إس إي تي" يتفوق من حيث الأداء على تقنيات قياس نسبة الأكسجين في الدم من خلال النبض الأخرى حتى في ظل التحديات السريرية الأكثر حرجاً. ومن ضمنها أثناء تحرك المريض والتروية الطرفية المنخفضة. وفي عام 2005، قدمت شركة "ماسيمو" تقنية "راينبو بالس سي أو أوكسيميتري" التي تتيح  مراقبة غير جائرة ومستمرة لمكونات الدم التي لم يكن من الممكن قياسها في الماضي إلا من خلال تدخل جراحي ، بما في ذلك مستوى الهيموغلوبين الكامل (إس بي إتش بي)، ومحتوى الأكسجين (إس بي أو سي)، وقياس مستوى الكربون في الهيموغلوبين (إس بي سي أو)، والميثيموغلوبين (إس بي ميت) ، ومؤشر بليث للتقلب (بي في آي) بالإضافة إلى مستوى تشبع الدم بالأكسجين خلال الحركة (إس بي أو 2) وسرعة النبضات و مؤشر التروية (بي آي) . يمكن الاطلاع على مزيد من المعلومات حول "ماسيمو" ومنتجاتها على الموقع الإلكتروني التالي: www.masimo.com

بيانات تطلّعية

يحتوي هذا البيان الصحفي على بيانات تطلعية على النحو المحدد في المادة "27 إيه" من قانون الأوراق المالية لعام 1933 والمادة "21 إي" من قانون تبادل الأوراق المالية للعام 1934، بما يتعلق بقانون إصلاح التقاضي الخاص للأوراق المالية لعام 1995. وتستند هذه البيانات التطلعية إلى التوقعات الحالية بشأن الأحداث التي تؤثر علينا في المستقبل، وهي تخضع لمخاطر وشكوك، و يصعب التنبؤ بها جميعها ويعتبر الكثير منها خارج نطاق سيطرتنا ويمكن أن تتسبب في اختلاف نتائجنا الفعلية مادياً وبشكل عكسي عن تلك التي تتضمنها بياناتنا التطلعية  نتيجة لعوامل مخاطر مختلفة ومن ضمنها على سبيل المثال لا الحصر: المخاطر المرتبطة بقابلية تكرار النتائج السريرية، والمخاطر المرتبطة بإيماننا بقدرة تقنيات القياس الفريدة من دون جراحة الخاصة بـ"ماسيمو" ومن ضمنها  مستوى الهيموغلوبين الكامل (إس بي إتش بي) على المساهمة في نتائج سريرية إيجابية وفي تحسين سلامة المرضى؛ والمخاطر المرتبطة بإيماننا بأن اختراقات "ماسيمو" الطبية الثورية من دون جراحة تقدم حلولاً فعالة من حيث الكلفة مع مزايا قابلة للمقارنة على صعيد الدقة والفرادة ومن ضمنها: نتائج فورية ومتواصلة تسمح بعلاج مبكر من دون التسبب بإصابة جائرة لدى جميع المرضى في جميع الحالات السريرية فضلاً عن عوامل أخرى ناقشناها في قسم عوامل الخطر من أحدث تقاريرنا التي أودعناها لدى لجنة الأوراق المالية والبورصة الأمريكية والتي يمكن الحصول عليها مجاناً على موقع اللجنة الإلكتروني: www.sec.gov. وعلى الرغم من أننا نعتقد أن التوقعات الواردة في بياناتنا التطلعية هي توقعات معقولة، إلا أننا لا نعرف على وجه اليقين إن كانت صحة توقعاتنا هذه سيتم إثباتها. جميع البيانات التطلعية الورادة في هذا البيان الصحي مؤهلة بشكل واضح بأكملها لكي تخضع لهذا البيان التحذيري. نحذركم من مغبة الاعتماد على أي من هذه البيانات التطلعية التي تتحدث فقط اعتباراً من تاريخ صدورها ولا نتحمل مسؤولية تحديث أو مراجعة أي بيان تطلعي أو "عوامل الخطر" الواردة في أحدث تقاريرنا التي أودعناها لدى لجنة الأوراق المالية والبورصة الأمريكية، سواء نتيجة لمعلومات جديدة أو أحداث مستقبلية أو غير ذلك باستثناء ما قد يكون مطلوباً منا بموجب قوانين الأوراق المالية المعمول بها.

"إن كلاً من ماسيمو"، و"إس إي تي"، وتقنية استخلاص الإشارة وتحسين نتائج المرضى وخفض كلفة الرعاية من خلال نقل المراقبة غير الجائرة إلى مواقع وتطبيقات جديدة"، و"راينبو"، و"إس بي إتش بي"، و"إس بي أو سي"، و"إس بي سي أو"، و"إس بي ميت"، و"بي في آي" هي علامات تجارية أو علامات تجارية مسجلة لشركة "ماسيمو". 

إنّ نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة، أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

Contacts

"ماسيمو"

إرين بايجاه

(858) 859-7001

irenep@masimo.com

Turkey’s Leading University Hospital Adopts Masimo SpHb for Continuous Noninvasive Haemoglobin Monitoring

NEUCHÂTEL, Switzerland. - Tuesday, June 30th 2015 [ME NewsWire]

(BUSINESS WIRE)-- Masimo (NASDAQ: MASI) announced today that Turgut Ozal Medical Centre Liver Hospital in Malatya, Turkey, has installed Masimo’s noninvasive, continuous haemoglobin (SpHb®) technology to monitor surgical patients.

SpHb is a breakthrough measurement that noninvasively and continuously measures total haemoglobin in the blood, and offers real-time visibility to changes – or lack of changes – in haemoglobin between invasive blood sampling. Laboratory haemoglobin values are only available intermittently and are often delayed. Clinicians can estimate blood loss, but this can both overstate and understate actual blood loss.1,2

“In many cases with severe bleeding during liver transplantation, we had to do the blood transfusion on the patient without having the opportunity to send a sample or the time required to obtain the results,” said Professor Dr. Hüseyin İlksen Toprak, anaesthesiologist at Turgut Ozal Medical Centre. “Sometimes, the amount of blood transfused exceeded that required by the patient. However, today, thanks to routine SpHb monitoring, I am able to immediately visualise both the level of bleeding and the therapeutic effect.”

SpHb monitoring may provide additional insight between invasive blood sampling when:

    The SpHb trend is stable and the clinician may otherwise think haemoglobin is dropping
    The SpHb trend is rising and the clinician may otherwise think haemoglobin is not rising fast enough
    The SpHb trend is dropping and the clinician may otherwise think haemoglobin is stable

“In the area of liver transplantation, Turgut Ozal Medical Centre is recognised as one of the top five hospitals in the world,” stated Joe Kiani, Founder and CEO of Masimo. “Their hospital was designed to be one of the most modern in the country. They had already been using our SET® Measure-Through Motion and Low Perfusion pulse oximetry. We are happy to see them adopt SpHb technology through Masimo’s Root® patient monitoring and connectivity platform.”

The Turgut Ozal Medical Centre is in the campus of the Inonu University. The hospital has 16 floors, 1024 beds, 31 services, 12 intensive care units and 26 operating rooms. In addition to liver transplants, the medical centre also handles kidney transplants, bone marrow transplants and burn injuries.

In the U.S., Masimo rainbow® SET pulse co-oximeter instruments and sensors are indicated to provide noninvasive monitoring of arterial oxygen saturation (SpO2) and pulse rate (PR), carboxyhaemoglobin saturation (SpCO®), methaemoglobin saturation (SpMet®), total Haemoglobin concentration (g/dl SpHb), and/or respiration rate (RRa®). SpHb monitoring is intended to supplement, not replace, laboratory measurements. Blood samples should be analysed by laboratory instruments when possible prior to clinical decision making.

@MasimoInnovates | #Masimo

1 Eipe N et al. Indian Journal of Anesthesia. 2006; 50(1): 35-38. 2 Ram GG et al. Chin J Traumatol. 2014;17(4):225-8.

About Masimo

Masimo (NASDAQ: MASI) is the global leader in innovative noninvasive monitoring technologies that significantly improve patient care-helping solve "unsolvable" problems. In 1995, the company debuted Measure-Through Motion and Low Perfusion pulse oximetry, known as Masimo SET®, which virtually eliminated false alarms and increased pulse oximetry's ability to detect life-threatening events. More than 100 independent and objective studies have shown that Masimo SET® outperforms other pulse oximetry technologies, even under the most challenging clinical conditions, including patient motion and low peripheral perfusion. In 2005, Masimo introduced rainbow Pulse CO-Oximetry technology, allowing noninvasive and continuous monitoring of blood constituents that previously could only be measured invasively, including total haemoglobin (SpHb®), oxygen content (SpOC™), carboxyhaemoglobin (SpCO®), methaemoglobin (SpMet®), and Pleth Variability Index (PVI®), in addition to SpO2, pulse rate, and perfusion index (PI). Additional information about Masimo and its products may be found at www.masimo.com.

Forward-Looking Statements

This press release includes forward-looking statements as defined in Section 27A of the Securities Act of 1933 and Section 21E of the Securities Exchange Act of 1934, in connection with the Private Securities Litigation Reform Act of 1995. These forward-looking statements are based on current expectations about future events affecting us and are subject to risks and uncertainties, all of which are difficult to predict and many of which are beyond our control and could cause our actual results to differ materially and adversely from those expressed in our forward-looking statements as a result of various risk factors, including, but not limited to: risks related to our assumptions regarding the repeatability of clinical results; risks related to our belief that Masimo's unique noninvasive measurement technologies, including: total haemoglobin (SpHb®) contribute to positive clinical outcomes and patient safety; risks related to our belief that Masimo noninvasive medical breakthroughs provide cost-effective solutions with comparable accuracy and unique advantages, including: immediate and continuous results that enable earlier treatment without causing invasive trauma in all patients and in every clinical situation; as well as other factors discussed in the "Risk Factors" section of our most recent reports filed with the Securities and Exchange Commission ("SEC"), which may be obtained for free at the SEC's website at www.sec.gov. Although we believe that the expectations reflected in our forward-looking statements are reasonable, we do not know whether our expectations will prove correct. All forward-looking statements included in this press release are expressly qualified in their entirety by the foregoing cautionary statements. You are cautioned not to place undue reliance on these forward-looking statements, which speak only as of today's date. We do not undertake any obligation to update, amend or clarify these statements or the "Risk Factors" contained in our most recent reports filed with the SEC, whether as a result of new information, future events or otherwise, except as may be required under the applicable securities laws.

Masimo, SET, Signal Extraction Technology, Improving Patient Outcome and Reducing Cost of Care by Taking Noninvasive Monitoring to New Sites and Applications, rainbow, SpHb, SpOC, SpCO, SpMet, PVI are trademarks or registered trademarks of Masimo.

Contacts

Masimo

Irene Paigah, (858) 859-7001

irenep@masimo.com

MedicalMine and Emergency Medicine & Disaster Institute to Launch ChARM EHR Suite in Gulf Cooperation Council Region

 Companies Enter Strategic Partnership to Bring Cutting-edge Health Technologies to Hospitals, Healthcare Providers and Patients in the GCC Area

MANAMA, Bahrain & PLEASANTON, Calif. - Tuesday, June 30th 2015 [ME NewsWire]

(BUSINESS WIRE)-- MedicalMine Inc. and EMDI Emergency Medicine & Disaster Institute today announced a strategic partnership whereby EMDI will resell, implement, market and promote ChARM EHR and the ChARM product suite in the Gulf Cooperation Council region. ChARM EHR, ChARM PHR, RCM, and accompanying mobile and web-based applications are used by healthcare clinics and facilities all over the United States and around the world. This partnership will unite EMDI’s expertise as a reputed healthcare management and consultancy firm with MedicalMine’s proven, cloud-based platform to automate and streamline healthcare workflows in hospitals and centers of healthcare excellence in the GCC region.

ChARM EHR (electronic health records) can be accessed at http://www.charmehr.com. Information on the EMDI portal for GCC regional access will be soon available at http://www.emdinstitute.co.

“We are excited to team up with EMDI to provide our providers and patients in the GCC region with proven and cutting edge web-based and mobile health technologies,” said Pramila Srinivasan, CEO, MedicalMine Inc., the maker of ChARM EHR. “Our applications enhance the healthcare provider’s workflow with a seamlessly integrated solution. We provide the complete connected solution from appointment scheduling, to patient check-in, charting, prescriptions, laboratory data flows, inventory, billing and invoicing. We also provide free tools for patient engagement and a number of mobile apps to complement the cloud-based product.”

Comprehensive systems for healthcare management tend to be expensive and require on-site staff, but ChARM EHR is a cloud-based product with all the required features, and a clean, easy interface, ideally suited for healthcare facilities that want to migrate to an electronic health records system in a cost-effective and timely manner.

“EMDI is a rapidly growing influential player in Bahrain, bringing the best in healthcare technologies to modern healthcare facilities, large and small, in the regional hospitals and surrounding areas,” said Dr. Mohamed-Al-Asfoor, MD, Emergency Medicine and Disaster Consultant Managing Director of EMDI. “We are excited to partner with MedicalMine Inc. to bring their technologies to benefit our delivery of excellent patient care and provider satisfaction.”

Health IT professionals in the GCC region interested in ChARM EHR for their healthcare centers can request a demo or additional information by contacting Ebrahim Isa, Business Development Section, EMDI, at +973-77054566 or ehr@emdinstitute.co.

For more information on ChARM EHR, visit www.charmehr.com. To get breaking ChARMEHR news, follow the company on Twitter at @charmtracker and on Facebook at www.facebook.com/charmtracker.

Resources

ChARM EHR on Facebook: www.facebook.com/charmtracker

ChARM EHR on Twitter: www.twitter.com/charmtracker

EMDI webpage: http://emdinstitute.co

EMDI on Twitter: www.twitter.com/emdinstitute

EMDI on Instagram: http://instagram.com/emdinstitute

About EMDI

EMDI Emergency Medicine & Disaster Institute is specialized in the management, consultancy, research and education of all that relate to medicine with emphasis on emergency medicine and disaster but also to include pre-hospital, paramedical, nursing, safety, security and logistics. It also provides the best available solutions for training and development or simply designs new ones to achieve its goals of high quality services. This institute has been established by an expert and experienced professional and it counts on its wide local, regional and international network of expert professionals, institutes and organizations in all different related areas.

About MedicalMine Inc.

MedicalMine Inc. is a Pleasanton, California software company that brings cloud-based technology to medicine, to increase productivity at medical practices, while also improving patient participation and patient outcomes. Its first product, now available at ChARM PHR – a patient portal – is used by thousands of users. The second, ChARM EHR – focused on the practice – is popular with small and medium sized medical practices worldwide. Visit us at http://www.charmehr.com

All brand names and product names are trademarks or registered trademarks of their respective companies.    

Contacts

EMDI Emergency Medicine & Disaster Institute

Ebrahim Isa, +973-77054566

ehr@emdinstitute.co



or

MedicalMine Inc.

Pramila Srinivasan, 925-924-9500

pramila@medicalmine.com







Permalink: http://www.me-newswire.net/news/15017/en

"ميديكال ماين" ومؤسسة طب الطوارئ والكوارث تطلقان مجموعة منتجات "شارم إي إتش آر" في منطقة مجلس التعاون الخليجي

أبرمت الشركتان شراكة إستراتجية لتقديم تقنيات صحية فائقة التطور إلى المستشفيات ومزودي الرعاية الصحية والمرضى في منطقة مجلس التعاون الخليجي

المنامة، البحرين وبليسانتون، كاليفورنيا - يوم الثُّلَاثاء 30 يونيو 2015 [ME NewsWire]
(بزنيس واير): أعلنت اليوم شركة "ميديكال ماين" ومؤسسة طب الطوارئ والكوارث "إي إم دي آي"، عن شراكة إستراتيجية تقوم بموجبها مؤسسة "إي إم دي آي" بإعادة بيع، وتطبيق وتسويق وترويج "مجموعة منتجات "شارم إي إتش آر" و"شارم" في منطقة مجلس التعاون الخليجي. وسيتم استخدام "شارم إي إتش آر"، و"شارم بي إتش آر" (السجلات الصحية الشخصية) و"آر سي إم" والتطبيقات الجوالة والقائمة على الإنترنت المرفقة من قبل عيادات ومرافق الرعاية الصحية في كافة أنحاء الولايات المتحدة والعالم. وستوحد هذه الشراكة خبرة مؤسسة "إي إم دي آي" كشركة مرموقة في مجال إدارة وإستشارات الرعاية الصحية مع منصة "ميديكال ماين" المثبتة والقائمة على السحابة لأتمتة وتبسيط إجراءات العمل في مجال الرعاية الصحية في المستشفيات ومراكز تميّز الرعاية الصحية في منطقة مجلس التعاون الخليجي.
ويمكن الوصول إلى تطبيق "شارم إي إتش آر" (السجلات الصحية الإلكترونية) على الموقع الإلكتروني التالي: http://www.charmehr.com . كما أن معلومات حول بوابة "إي إم دي آي" الإلكترونية في منطقة مجلس التعاون الخليجي ستصبح متاحة قريباً على الموقع الإلكتروني التالي: http://www.emdinstitute.co .
وفي معرض تعليقها على هذا الأمر، قالت براميلا سرينيفاسان، الرئيس التنفيذي لـشركة "ميديكال ماين" صانعة "شارم إي إتش آر": "نحن متحمسون للتعاون مع ‘إي إم دي آي’، لتقديم تقنيات صحية فائقة التطور قائمة على الإنترنت وجوالة إلى مزودينا ومرضانا في منطقة مجلس التعاون الخليجي. تعزز تطبيقاتنا سير العمل لدى مزودي الرعاية الصحية من خلال حل مدمج بطريقة سلسة. نحن نقدم الحل المتصل الكامل بدءاً من تحديد المواعيد، إلى تسجيل دخول المرضى، والتخطيط، والوصفات ودفوقات بيانات المختبر، وجرد موجودات المخزون وإعداد الفواتير وإصدارها. كما نقدم أدوات مجانية لإشراك المرضى إلى جانب عدد من تطبيقات الجوال لاستكمال المنتج القائم على السحابة".
وتعتبر الأنظمة الشاملة لإدارة الرعاية الصحية مكلفة إجمالاً وتتطلب طاقم عمل ميداني ولكن "شارم إي إتش آر" هو منتج قائم على السحابة يتمتع بكافة الخصائص المطلوبة بالإضافة الى واجهة استخدام بسيطة وسهلة وهو مناسب تماماً لمرافق الرعاية الصحية التي ترغب في الإنتقال إلى نظام سجلات صحية إلكتروينية بطريقة فعالة من حيث الكلفة وملائمة من حيث الوقت.
وفي هذا السياق قال الطبيب د. محمد العصفور، الاستشاري في طب الطوارئ والكوارث، والعضو المنتدب لمؤسسة طب الطوارئ والكوارث: "تعتبر مؤسسة طب الطوارئ والكوارث جهة فاعلة مؤثرة وسريعة النمو في البحرين وهي تقدم الأفضل على صعيد تقنيات الرعاية الصحية إلى مرافق الرعاية الصحية الحديثة، الصغيرة والكبيرة منها، في المستشفيات الإقليمية والمناطق المحيطة. نحن متحمسون للشراكة مع ‘ميديكال ماين’ لدمج تقنياتها لتعود بالفائدة على قدرتنا على تقديم مستويات متميّزة من رعاية المرضى وتحقيق رضا المزودين".
وبإمكان إختصاصيي تقنية المعلومات في مجال الصحة في دول مجلس التعاون الخليجي المهتمين بـ"شارم إي إتش آر"، لمراكز الرعاية الصحية التي يعملون فيها، طلب عرض أو معلومات إضافية من خلال الاتصال بالسيد إبراهيم عيسى في قسم تطوير الأعمال لدى مؤسسة طب الطوارئ والكوارث "إي إم دي آي" على رقم الهاتف التالي: +973-77054566  أو من خلال البريد الإلكتروني: ehr@emdinstitute.co .
وللمزيد من المعلومات حول "شارم إي إتش آر"، الرجاء زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.charmehr.com . وللحصول على أحدث أخبار "شارم إي إتش آر"، الرجاء متابعة الشركة على "تويتر" من خلال @charmtracker  أو على "فايسبوك"  من خلال: www.facebook.com/charmtracker .
الموارد:
"شارم إي إتش آر" على "فايسبوك": www.facebook.com/charmtracker
"شارم إي إتش آر" على "تويتر": www.twitter.com/charmtracker
صفحة "إي إم دي آي" الإلكترونية: http://emdinstitute.co
"إي إم دي آي" على "تويتر": www.twitter.com/emdinstitute
"إي إم دي آي": على "إنستجرام": http://instagram.com/emdinstitute
لمحة عن "إي إم دي آي":
مؤسسة طب الطوارئ والكوارث "إي إم دي آي" هي مؤسسة متخصصة في الإدارة والإستشارات والأبحاث والتعليم الخاصة بكل ما يتعلق بالطب مع تركيز خاص على طب الطوارئ والكوارث؛ كما تهتم بالمسائل المرتبط بالمرحلة السابقة للاستشفاء، والمسائل شبه الطبية، والتمريض والسلامة والأمن واللوجستيات. كما تقدم المؤسسة أفضل الحلول المتوافرة للتدريب والتطوير أو تقوم ببساطة بتصميم حلول جديدة لتحقيق أهدافها الرامية إلى توفير خدمات عالية الجودة. وقد أُنشأت المؤسسة من قبل خبير واختصاصي مخضرم وهي تعتمد على شبكتها الوطنية والإقليمية والدولية الواسعة من الخبراء والمؤسسات والمنظمات الخبيرة في كافة المجالات المختلفة ذات الصلة.
لمحة عن "ميديكال ماين":
"ميديكال ماين" هي شركة برمجيات تتخذ من بليسانتون بكاليفورنيا مقراً لها، وهي تقدم التقنيات القائمة على السحابة لقطاع الطب وذلك بهدف زيادة الإنتاجية على صعيد الممارسات الطبية وتحسين مشاركة المرضى ونتائجهم في الوقت نفسه. ويتم استخدام منتجها الأول وهو "شارم بي إتش آر" (السجلات الصحية الشخصية) المتوافر الآن وهو عبارة عن بوابة إلكترونية خاصة بالمرضى، من قبل الآلاف من المستخدمين. أما منتجها الثاني وهو "شارم إي إتش آر" الذي يركز على الممارسة، فهو يحظى بشعبية لدى العيادات الطبية الصغيرة والمتوسطة الحجم.  للمزيد من المعلومات، الرجاء زيارة موقعنا الإلكتروني التالي: http://www.charmehr.com
إن كافة أسماء العلامات التجارية وأسماء المنتجات هي علامات تجارية أو علامات تجارية مسجلة تعود ملكيتها إلى شركاتها على التوالي.
إنّ نصّ اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أمّا الترجمة فقد قدِمتْ للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنصّ اللغة الأصلية الذي يمثّل النسخة الوحيدة ذات  التأثير القانوني.

Contacts


مؤسسة طب الطوارئ والكوارث "إي إم دي آي"
إبراهيم عيسى
973-77054566+
البريد الإلكتروني: ehr@emdinstitute.co


أو
شركة "ميديكال ماين"
براميلا سرينيفاسان
925-924-9500
البريد الإلكتروني: pramila@medicalmine.com




Permalink: http://www.me-newswire.net/ar/news/15017/ar